حقق قادش اليوم السبت، إنجازاً تاريخياً، حيث واصل تألقه خارج ملعبه، وفاز للمباراة الرابعة على التوالي، دون أن تهتز شباكه.

 


حقق قادش اليوم السبت، إنجازاً تاريخياً، حيث واصل تألقه خارج ملعبه، وفاز للمباراة الرابعة على التوالي، دون أن تهتز شباكه.

حقق قادش اليوم السبت، إنجازاً تاريخياً، حيث واصل تألقه خارج ملعبه، وفاز للمباراة الرابعة على التوالي، دون أن تهتز شباكه.


وانتصر الفريق الذي تأهل إلى دوري الأضواء هذا العام، على مضيفه إيبار بهدفين دون رد في ملعب إيبوروا، بافتتاح الجولة الثامنة من الدوري الإسباني.

سجّل ألفارو نيجريدو الهدف الأول في الدقيقة 36، قبل أن يصنع الهدف الثاني لزميله سالفي سانشيز في الدقيقة 39.

الهدفان سُجلا بنفس الطريقة بعد افتكاك الكرة من بابي ديوب لاعب إيبار في وسط ملعب فريقه وشن هجمتين مرتدتين، قبل أن يغادر اللاعب السنغالي بين شوطي اللقاء.

الفوز رفع رصيد قادش إلى 14 نقطة في المركز الثاني بفارق الأهداف عن ريال سوسيداد المتصدر، لكن الفريق الباسكي لم يلعب مباراته هذه الجولة بعد، فيما تجمّد رصيد إيبار عند ثماني نقاط في المركز 11.

إيبار واصل فشله في تحقيق أي فوز على ملعبه هذا الموسم، إذ خسر 3 مرات وتعادل مرة واحدة.

الفريق الوحيد الذي سبق إيبار بافتتاح الدوري الإسباني بأربعة انتصارات خارج ملعبه بشباك نظيفة كان ريال مدريد موسم 1960960 وأنهاه بطلا للمسابقة.

وكانت المواجهة هي الأولى بين الفريقين تاريخيا في الدوري الإسباني الممتاز





ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.