التمرين من المنزل يبدو سهلاً حتى تُقرر القيام به! خطوات للالتزام بالرياضة ومقاومة إغراء أريكتك

 التمرين من المنزل يبدو سهلاً حتى تُقرر القيام به! خطوات للالتزام بالرياضة ومقاومة إغراء أريكتك



إذا كان الوصول إلى صالة الألعاب الرياضية والالتزام بالمواعيد الخاصة بالتمرين مع مدرب هو نصف المعركة، فيجب أن يكون الأمر أسهل إذا ما تم التخلص من هذا النصف والاكتفاء بالالتزام بالتمرينات من راحة منزلك، صحيح؟

حسناً، الأمر ليس بتلك البساطة، فرغم أن التمرين من المنزل من المفترض أن يكون سهلاً ومريحاً للغاية، فإنه من الصعب أن تظل متحمساً عندما تكون مرتاحاً بشكل مفرط، وتقع أريكتك المريحة وتلفازك على بعد خطوات منك.

لذا، لمساعدتك على مقاومة الإغراءات القوية والاستمتاع بجلسة تمارين رياضية قوية في المنزل، نستعرض عدداً من النصائح التي ستساعدك وتحفزك على ممارسة التمارين في المنزل، حتى لو لم تكن ترغب في الأمر وتشعر بالخمول.

حافظ على روتين منتظم لعادة التمرين من المنزل

يمكن أن تتسلل أيام الأسبوع بسهولة من يديك، وتجد أنك خلال عطلات نهاية الأسبوع تقضي معظم وقتك في المنزل مرتاحاً، وهذا هو السبب في أن الالتزام بروتين منتظم يُعد فكرة جيدة لكسب عادة ممارسة الرياضة من المنزل.

تقول المدربة الشخصية وخبيرة اللياقة ستيفاني ويليامز لصحيفة Independent البريطانية: "الروتين هو عصب كل شيء. خطِّط ليومك كما لو كنت ستغادر المنزل للذهاب إلى العمل، وَضَع هيكلاً لكل المهام العادية ليومك".

ومن أجل مساعدة نفسك على تطبيق هذه الخطة، ضع الأمر في صورة نقاط واضحة وواقعية قابلة للقياس والتنفيذ، واكتبها على الورق.

وتلفت الصحيفة إلى أنه بمجرد كتابة المهام بشكل واضح يكون من الأسهل دائماً الالتزام بها، فقط احرص على وضع تلك القائمة في مكان يمكنك رؤيته كل يوم وخلال نهارك؛ لكي تتذكر التنفيذ.

اصنع ركناً مخصصاً للرياضة في المنزل

مع المناخ العالمي الحالي والتطورات المقلقة كل يوم، يجب عليك تخصيص مناطق من منزلك، حيث يمكنك الاسترخاء فيها وتهدئة عقلك.

ومن ذات المنظور ينبغي عليك أيضاً تحديد مساحة في منزلك لتصبح مكانك المعتاد للتمارين الرياضية، لذا خصِّص مساحةً في منزلك لممارسة الرياضة واجعل ملابس التمرين ومنطقة التمرين جاهزة دوماً وفي المتناول.

ويؤكد أولي طومسون، المدرب الشخصي البريطاني على أن إنشاء مساحة في منزلك لمبدأ "ممارسة الرياضة" بشكل كامل هو أمر "بالغ الأهمية" للالتزام بتلك العادة.

ويقول لـIndependent: "إن وجود مساحة مخصصة لن يذكرك فقط بممارسة الرياضة بانتظام، بل سيكون حافزاً لك أيضاً لأنك تعرف أن المساحة جاهزة للاستخدام ولست بحاجة إلى تعديل الأثاث، أو البحث عن ملابس ملائمة".

اصنع نظام مكافأة عند إتمام التمرين من المنزل

لا بأس في استخدام تكنيك المكافآت الصغيرة لإقناع نفسك بالتمرين والحصول على دفعة إضافية لإتمام المهمة، وفقاً لموقع The Greatest للمنوعات.

صحيح أن المكافآت ينبغي أن تكون صحية ومفيدة لك جسدياً وعقلياً، ولكن إذا كنت بالفعل تشتهي البيتزا والآيس الكريم وتحصل عليهما بين الحين والآخر، في المرة المقبلة اشترط على نفسك إتمام التمرين المنزلي أولاً قبل الحصول على أيهما.

أما إذا لم يكن الطعام هو الشيء الذي تفضله كمكافأة على مجهودك فامنح نفسك حذاءً رياضياً جديداً، إذا أكملت كل جلسات التمرين من المنزل على مدار شهر أو أكثر مثلاً، وهكذا.

ابحث عن روتين الرياضة الأمثل بالنسبة لك

أهم ما يمكنك القيام به هو العثور على روتين رياضي تستمتع به في المنزل.

بعض التدريبات والأنشطة التي تتطلب معدات ثقيلة لن تكون أفضل خيار في حال التمرين من المنزل نظراً لمحدودية المساحة والمعدات وغيرها.

ولكن الخبر السار أنه وبفضل التكنولوجيا يمكنك الوصول إلى عدد لا نهائي من خيارات التمارين الرياضية القابلة للتنفيذ من المنزل.

توقف لحظة وفكر في أنواع الأنشطة التي تستمتع بها، ثم قم ببعض البحث والتجربة.

وفي حال رغبت في الحصول على أقرب شيء لفكرة المدرب الشخصي، قم باختيار أحد مقاطع الفيديو لمدرب تفضل أسلوبه في التحفيز من موقع يوتيوب مثلاً، والتزم من خلاله بالجدول الرياضي الذي تريد.

ولا تنسَ أن تجعل تدريباتك ممتعة، على سبيل المثال شاهد برنامجك المفضل أثناء التمرين من المنزل، أو استمع إلى بودكاست أو بعض الموسيقى المفضلة لتحفيز نفسك على الاستمتاع بالعملية قدر الممكن.

خصِّص الوقت المناسب للتمرين من المنزل

يلفت موقع Help Guide المعرفي إلى أن كثيراً من الناس الذين يحافظون على برنامج تمرين طويل الأمد من التمارين الرياضية من المنزل، يحرصون على الالتزام بموعد ثابت للتدريب، وهو كل صباح.

ويمكن أن يؤدي إكمال روتين التمرين من المنزل في الصباح إلى تنشيطك وتحفيزك إلى الاستمتاع بباقي اليوم وأنت تشعر بالحماسة والإلهام.

كما يؤدي اندفاع النشاط والحركة في بداية اليوم إلى تحفيز الدماغ ومساعدتك على المضي قدماً في تنفيذ بقية المهام اليومية بمهارة وكفاءة أكبر.

كن محدداً وواقعياً في أهدافك الرياضية

بدلاً من التدريب من أجل "الحصول على مظهر أفضل" حدِّد هدفاً ملموساً وواقعياً وقابلاً للقياس لمساعدة نفسك على الالتزام.

مثلاً "سأقوم بالمشي لمدة 30 دقيقة في الصباح يوم الإثنين- الأربعاء- الجمعة- السبت".

قد تساعدك المكافآت على تحفيزك لممارسة الرياضة من المنزل عندما تشعر بالخمول - iStock
قد تساعدك المكافآت على تحفيزك لممارسة الرياضة من المنزل عندما تشعر بالخمول – iStock

كذلك جرِّب واحداً من العديد من تطبيقات متابعة اللياقة البدنية أو تطبيقات الهواتف الذكية المتاحة للاحتفاظ بسجل لتقدمك وإنجازاتك، أو ببساطة استخدم تقويماً لملاحظة مدى التزامك بالتمرين.

يمكن أن يساعدك تتبع التقدم في الحفاظ على شعورك بالمسؤولية، وهو يوفر إحساساً بالإنجاز والنجاح، ما سيشجعك على الاستمرار.


ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.