ما هي فوائد العسل الأسود

 ما هي فوائد العسل الأسود 

فوائد لم تعرفها من قبل عن تناول العسل الأسود باعتدال

يحميك من الأنيميا ويعزز صحة القلب والشرايين.. فوائد لم تعرفها من قبل عن تناول العسل الأسود باعتدال

فوائد لم تعرفها من قبل عن تناول العسل الأسود باعتدال

العسل الأسود هو العسل الذي يتم استخراجه من نبات قصب السكر، ويتميز بقوامه السميك واللزج ولونه الأسود ونكهته الغنية. ومن الأسماء المعروفة لهذا العسل في الدول العربية والشرق الأوسط أيضاً اسم عسل قصب السكر، أو دبس قصب السكر.

في هذا التقرير نستعرض أبرز فوائد العسل الأسود عند تناوله بجرعات معتدلة، وكيف يمكنه أن يساعدك على أن تحظى بحياة أكثر نشاطاً وصحة.

العسل الأسود هو مادة لزجة مستخرجة من قصب السكر - iStock
العسل الأسود هو مادة لزجة مستخرجة من قصب السكر – iStock

القيمة الغذائية في العسل الأسود

عكس السكر المكرر، يحتوي دبس قصب السكر على بعض الفيتامينات والمعادن المغذية. مثلاً تحتوي ملعقة الطعام من العسل الأسود- أي نحو 20 غراماً منه- على الكميات التالية من حاجة الجسم اليومية لكل عنصر غذائي مما يلي:

  1. المنجنيز: 13%
  2. المغنيسيوم: 12%
  3. نحاس: 11%
  4. فيتامين ب 6: 8%
  5. السيلينيوم: 6%
  6. البوتاسيوم: 6%
  7. الحديد: 5%
  8. الكالسيوم: 3%

تحتوي ملعقة الطعام الواحدة من العسل الأسود أيضاً على نحو 58 سعراً حرارياً، تأتي جميعها من الكربوهيدرات، ومعظمها يكون من السكر.

وإضافة إلى احتوائه على الفيتامينات والمعادن، يحتوي دبس قصب السكر على نسبة عالية جداً من السكريات.

لذلك يُعد من الضروري تناول العسل الأسود بعناية؛ لكي تتجنب أي آثار جانبية محتملة لاستهلاك السكريات المفرط على الجسم.

إلى ذلك، تم ربط تناول السكر الزائد ببعض أكبر المشكلات الصحية في العالم، ومن ضمنها السمنة ومرض السكري من النوع 2 وأمراض القلب، وفقاً لموقع Advances in Nutrition للصحة الغذائية.

لا ينصح خبراء التغذية بأن يبدأ الناس في تناول العسل الأسود من أجل الحصول على العناصر الغذائية السالف ذكرها كمصدر أساسي، لأن محتواه من السكر مرتفع للغاية.

وتُعتبر أفضل طريقة للحصول على هذه العناصر الغذائية هي تناول الأطعمة الكاملة والنظام الغذائي المتوازن.

على الرغم من أنه تتوافر أبحاث محدودة حول الآثار الصحية للعسل الأسود بشكل دقيق، فإن الباحثين وجدوا أن العناصر الغذائية في هذا العسل تتمتع بالعديد من الفوائد الصحية. وهي كما يلي:

يهدئ أعراض اضطراب حمض اليوريك

اضطراب حمض اليوريك هو مرض ينتج عن تراكم الدهون بين المفاصل، مما يؤدي إلى الألم وصعوبة الحركة وعدم الراحة بشكل عام.

لذلك يساعد تناول دبس قصب السكر أو العسل الأسود بشكل منتظم يومياً بما لا يتجاوز ملعقة شاي على الريق، على تخفيف الألم وتقليل أعراض المرض، بحسب موقع Fairly Trades Organic للأطعمة الصحية.

تناول العسل الأسود باعتدال يساعد على تعزيز المناعة - iStock
تناول العسل الأسود باعتدال يساعد على تعزيز المناعة – iStock

تناول دبس قصب السكر يعزز صحة العظام

يعتبر العسل الأسود مصدراً جيداً وغنياً للحديد والسيلينيوم والنحاس، وكلها تساعد في الحفاظ على صحة العظام. كما يحتوي أيضاً على بعض الكالسيوم الذي يلعب دوراً مهماً في صحة العظام والوقاية من هشاشة العظام.

وبحسب موقع Clinical Nutritional Research للأبحاث الغذائية والصحة، ينبغي موازنة استهلاك العسل الأسود لتقوية العظام مع مصادر غذائية صحية أخرى لهذه المعادن.

وتشمل المصادر التكميلية الأخري المكسرات والبذور ومنتجات الألبان. لذلك يجب ألا يعتمد الناس على دبس قصب السكر كمصدر لهذه العناصر الغذائية.

تعزيز صحة القلب

يعتبر العسل الأسود مصدراً غنياً للبوتاسيوم الذي يعزز ضغط الدم الصحي ويساعد في الحفاظ على صحة القلب، وفقاً لموقع جمعية القلب الأمريكية لصحة القلب.

وعلى الرغم من أن الباحثين لم يدرسوا آثار دبس قصب السكر على القلب بشكل مباشر، فإن دراسة نشرها موقع PubMed العلمي عام 2005، عن فوائد دبس العسل الأسود، وجدت أنه يمكن تعزيز النظام الغذائي بجرعة معتدلة من العسل، إذ يساعد في زيادة مستويات البروتين الدهني عالي الكثافة (HDL)، أو الكوليسترول "الجيد" في الجسم.

كما أثبتت أن المستويات الصحية من كوليسترول البروتين الدهني عالي الكثافة تحمي من أمراض القلب والسكتات الدماغية.

تعديل مستوى السكر في الدم.. بجرعات معتدلة!

يجب على الأشخاص الذين يعانون من صعوبة استقرار نسبة السكر في الدم، أن يحدوا من تناولهم جميع أشكال السكر، ومن ضمنها العسل الأسود بالطبع.

ومع ذلك، قد تساعد جرعات معتدلة منه في استقرار مستويات السكر بالدم لدى البالغين الأصحاء الذين يتبعون نظاماً غذائياً عالي الكربوهيدرات.

ووجدت دراسة نشرتها مجلة European Nutritional Journal للأبحاث الغذائية، عام 2016، أنّ تناوله جنباً إلى جنب مع الأطعمة التي تحتوي على الكربوهيدرات، أدى إلى انخفاض نسبة السكر في الدم ومستويات الأنسولين.

مضادات الأكسدة

وفقاً للبحث السالف ذكره، يحتوي دبس السكر الأسود على مضادات أكسدة أكثر من العسل الأبيض والمُحليات الطبيعية الأخرى، ومن ضمنها شراب القيقب.

وتُظهر الأبحاث المماثلة أيضاً أن مضادات الأكسدة هذه يمكن أن تساعد في حماية الخلايا من الإجهاد التأكسدي المرتبط بالسرطان وأمراض أخرى.

الحماية من الأنيميا والصداع الناجم عنها

يمكن أن يساعد تناول ملعقة من العسل الأسود في منع الشخص من الإصابة بفقر الدم. إذ تحتوي ملعقة طعام منه على نحو 20% من الحديد الذي تحتاجه يومياً، وفقاً لموقع WebMD الطبي.

وغالباً ما يحدث فقر الدم- حالة تؤدي إلى نقص خلايا الدم الحمراء السليمة- بسبب نقص الحديد. وإذا تُرك هذا النوع من فقر الدم دون علاج، فقد يؤدي إلى إجهاد شديد أو ضعف أو ضيق في التنفس والصداع المستمر.

يجب على مرضى السكري أن يستشيروا الطبيب قبل تناول العسل الأسود - iStock
يجب على مرضى السكري أن يستشيروا الطبيب قبل تناول العسل الأسود – iStock

الآثار الجانبية المحتملة

يعتبر العسل الأسود آمناً لمعظم الناس، إذا تناولوه باعتدال. وفي حين أن دبس السكر يمكن أن يكون بديلاً جيدًا للسكر المكرر في الأطعمة والمشروبات، فإن استهلاك كثير من أي سكر يمكن أن تكون له آثار ضارة خطيرة.

وقد تكون الآثار ضارة بشكل خاص لمرضى السكري، وفقاً لموقع MedicalNewsToday للطب والصحة.

أيضاً، يمكن أن يسبب دبس قصب السكر مشاكل في الجهاز الهضمي، إذ قد يؤدي استهلاك كميات كبيرة منه إلى المعاناة من الإسهال الشديد.

لذا قد يرغب الأشخاص الذين يعانون من متلازمة القولون العصبي أو أشكال أخرى من الانزعاج الهضمي، في تجنب هذا المكون بنظامهم الغذائي.

ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.